اللجنة الاستشارية

البروفيسورة ريتشل بيكلز ويلسيون (رويال هولواي، جامعة لندن)

ريتشل بيكلز ويلسيون كاتبة وموسيقية تعمل في سياق يتقاطع في التأليف بالأداء والتاريخ والسياسة. تنصب أبحاثها على هنغاريا وفلسطين وصقلية ـمؤخرا- من القرن 19 الى القرن 21. نشرت ثلاث دراسات بالإضافة الى مقالات مختصة في فروع التحليل وعلم الموسيقى التاريخي وعلم الموسيقى الاثنية. كما حصلت ريتشل على إعانات بحث متعددة ومهمة من مجلس الأبحاث الأوروبي، والهيئة البريطانية، والأكاديمية البريطانية، ومؤسسة هامبولدت، واتحاد ليفيرهولوم. كما كانت مديرة مركز العلوم الإنسانية والبحث الفني2013-2016.

البروفيسورة مانويلا كورتيز غارسيا (جامعة غرناطة)

مانويلا كورتيز غارسيا مستعربة، وعالمة موسيقى ومترجمة، تعمل في قسم التاريخ وعلم الموسيقى في جامعة غرناطة. وقد حازت سابقا على عدة مناصب في جامعة القاهرة ومعهد سيرفانتس في بغداد والقاهرة. كما حصلت على شهادة الدكتوراه في علم فقه اللغة العربية والإسلامية بجامعة اوتونوما بمدريد (1996) وشواهد الماستر في الموروث الموسيقي في الثقافة العربية والعبرية من جامعة غرناطة. كما أنها عضو في شبكة الخبراء في الموروث، واللجنة التقنية في الكزابا (ألمرية 2001-2007) واللجنة العلمية في ماستر الموروث الثقافي (بجامعة غرناطة). ومانويلا عضو في هيئة التحرير بأربع مجلات موسيقية. ولقد نشرت ستة كتب في علم الموسيقى بالإضافة الى ثلاثة أعمال أخرى حررتها، كما قامت بترجمة أربعة دواوين عربية، وقد نشر لها 86 مقالة في الموسيقى والادب، كما أنها تشارك بانتظام في مؤتمرات وطنية ودولية.

البروفيسورة روث ديفيس، الليسانس من كلية ترينيتي في لندن، وشهادة الإجازة من الأكاديمية الملكية للموسيقى (لندن)، الماجستير في الفنون الجميلة، الدكتوراه (برينستون)

درست روث ديفيس البيانو والكمان في الأكاديمية الملكية للموسيقى قبل حصولها على شهادة الإجازة في الموسيقى من جامعة كينك في لندن. واصلت الدراسات العليا في علم الموسيقى الإثنية وعلم الموسيقى التاريخي في جامعة أمستردام وبعدها بجامعة برينستون حيث حصلت على شهادة الدكتوراه سنة 1986. تم تعيينها في أول منصب جامعي في علم الموسيقى الإثنية في كلية الموسيقى سنة 1983 حيث كان لديها أيضا دراسات موجهة في الموسيقى بكلية كوربوس كريستي. يركز بحثها في المقام الأول على الموسيقى الحضرية في شمال أفريقيا والشرق الأوسط. وقد قامت بأبحاث ميدانية تتسم بالجدة في تونس وجزيرة جربة في تونس، وانجلترا (موسيقيي الشارع، موسيقيي المنفى الأكراد)، والبيرو، والعراق وأوزبكستان. وقد نشرت على نطاق واسع في الكتب والمجلات الدولية الرائدة مثل علم الموسيقى الإثنية، والكتاب السنوي للموسيقى التقليدية، وعالم الموسيقى، والموسيقى الآسيوية، الموسيقى اليهودية، مجلة المغرب العربي، الموسيقى المبكرة، منشورات الحلقات الدراسية للمجلس الدولي للموسيقى التقليدية، والموسيقى الشعبية، والتايمز للموسيقى حيث كانت مساهماتها أيضا عبارة عن افتتاحيات. ولقد قدمت العديد من البرامج حول التقاليد الموسيقية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وآسيا الوسطى لراديو بي بي سي 3، كما أنها مساهمة منتظمة في غراموفون وسونغ لاين. تضمنت آخر منشوراتها مقالات حول "المقام" وحول التقاليد التونسية الحضرية والصوفية في معجم نيو غروف المنقح، ومقالات حول الرعاية والسياسة، والترميز، والبارون رودولف دو إرلنجر، وموسيقى يهود جربة بمجلد الشرق الأوسط في موسوعة جارلاند للموسيقى العالمية. تقوم حاليا بإنتاج طبعة من بحث روبرت لاكمان العالم الرائد في مجال علم الموسيقى الإثنية حول التقاليد الموسيقية في فلسطين في ثلاثينيات القرن العشرين، وسوف تشمل الطبعة قرصا مضغوطا من تسجيلات ميدانية تاريخية، مستعادة عن طريق التكنولوجيا الرقمية محسنة بالكمبيوتر بالتعاون مع سيمون غودسيل، زميل في الهندسة.

البروفيسور دوايت رينولدز، حاصل على الدكتوراه (جامعة بنسلفانيا)

حصل دوايت رينولدز على الدكتوراه من قسم الفولكور والحياة الشعبية من جامعة بنسلفانيا عام 1991. مجالات اهتمامه الأكاديمية تشمل اللغة العربية والأدب، والسير الذاتية، ودراسات الآداء، والتقاليد الشفهية والموسيقية في الشرق الأوسط والعمل الميداني الإثنوغرافي. كما تشمل منشوراته الشعراء الأبطال، الأبطال الشعراء: إثنوغرافيا تقليد الآداء الملحمي العربي (كورنيل أب، 1995)، تفسير الذات: السيرة الذاتية في التراث الأدبي العربي (مطبعة جامعة كاليفورنيا، 2001)، والفولكلور العربي: كتيب (مطبعة غرينوود ، 2007).

البروفيسور جوناثان ه. شانون، درجة البكالوريوس (ستانفورد)، دكتوراه (جامعة مدينة نيويورك)

جوناثان شانون عالم أنثروبولوجيا ثقافية متخصص في الجماليات والآداء الموسيقي والسياسة الثقافية في العالم العربي والبحر الأبيض المتوسط. وقد أجرى بحوثا ميدانية إثنوغرافية في سوريا والمغرب وإسبانيا وفرنسا، بالإضافة إلى أنه حاصل على العديد من المنح والجوائز، بما فيها تلك المسلمة من قبل إس إس آر سي وفولبرايت-هايز، كما كان البروفيسور شانون عضوا في مؤسسة جون سايمون غوغنهايم ميموريال في الفترة الممتدة بين 2008 و2009، وهو يدرس في كلية هنتر منذ عام 2001.

© 2020 by Veronika Lorenser